الصحة النفسية للمرأة

الصحة النفسية للمرأة

أعراض_اكتئاب_ما_بعد_الولادة

أعراض اكتئاب ما بعد الولادة

في هذه المقاله سنتحدث عن أعراض اكتئاب ما بعد الولادة اكتئاب ما بعد الولادة هو اضطراب مزاجي يمكن أن يؤثر على المرأة بعد الولادة، وتجدر الإشارة إلى أن هذا الاكتئاب يمكن أن يبدأ في أي وقت من ثلاثة أشهر إلى سنة بعد الولادة  يؤثر اكتئاب ما بعد الولادة على المشاعر والتفكير والتصرفات، الأمر الذي يمكن أن يسبب الكثير من المشكلات العاطفية والجسدية، والتي بدورها تؤثر على أداء الأنشطة اليومية، علاوة على ذلك، قد يسبب الشعور باليأس من الحياة والتفكير في الانتحار وربما الإقدام عليه في الحالات المتقدمة الكآبة النفاسية تُصاب الكثير من الأمهات بالكآبة النفاسية في الأيام الأولى بعد الولادة حوالي 2 – 3 أيام من الولادة، ويكون مؤقتًا لدى الكثير من النساء، وتجدر الإشارة إلى أنه في الغالب ما تتحسن في غضون أيام قليلة أو أسبوع إلى أسبوعين دون أي علاج أعراض اكتئاب ما بعد الولادة تشمل أهم أعراض اكتئاب ما بعد الولادة ما يلي 1- الشعور بالذنب يحدث الشعور بالذنب نتيجة شعور المرأة المصابة بأنها أم سيئة ولا تهتم بطفلها 2- الإحساس بالدونية والكآبة هناك بعض النساء يشعرون بالألم لكن لا يستطيعون تحديد مكانة، لذا فإنه تختلف الطريقة التي تصف بها السيدات الإحساس بالدونية والكآبة، كما أن بعض السيدات يصنف هذا الإحساس على أنه الشعور بالفراغ أو الحزن 3- البكاء غير المبرر أحيانًا قد تبكي السيدة طوال الوقت، وقد يكون هذا البكاء متقطعًا، لكن لا تدوم فترات الراحة لأكثر من يوم أو يومين  4- فقدان اهتمام الأم لم تحبه من أشياء معتادة حيث تجد أن الأم لا تستمتع بالأشياء التي كانت مفضلة لديها في السابق، كأنواع معينة من الطعام، أو برامج معينة أو غير ذلك من الأشياء المفضلة لديها 5- حدوث تغيرات في نمط النوم عند سماع هذا العرض فإنه قد يبدو طبيعيًا عند ولادة طفل جديد، لكن عند إصابة المرأة بالاكتئاب، فإنها في هذه الحالة لا تتمكن من النوم حتى خلال ساعات نوم الطفل 6- حدوث اضطرابات في الشهية  بعض الأمهات تفقد بعض الوزن نتيجة عدم رغبتها في تناول الطعام، كما أن بعضهم قد تزداد شهيتهن لكن دون الشعور بأي متعة في الأكل 7- الشعور بالاضطراب والغضب دون سبب واضح قد يكون هذا الشعور هو العرض الرئيسي المرتبط بالمزاج لدى السيدات اللاتي يعانين من اكتئاب ما بعد الولادة، كما أنه قد يؤدي استمر هذا الشعور إلى اضطراب علاقة المرأة الإجتماعية، علاوة على ذلك، يصعب على الأم التعامل مع المشاكل التي تواجهها أثناء رعاية الطفل  8- مواجهة صعوبة في اتخاذ القرارات حيث تجد الأم صعوبة في التركيز واتخاذ القرارات حتى البسيطة ،فمثلًا لا تستطيع أن تقرر بحاجتها أو رغبتها بالاستحمام أو حتى تغيير حفاضات الطفل 9- التفكير بإلحاق الأذى بنفسها أو طفلها من الممكن أن يصل الأمر ببعض السيدات إلى حد التفكير في إيذاء طفلها أو قد يصل الأمر إلى حد التفكير في الانتحار، وتجدر الإشارة إلى أن هذا العرض يعتبر من الأعراض المتقدمة والخطيرة أعراض اكتئاب ما بعد النفاس تشمل أهم أعراض اكتئاب بعد النفاس مايلي 1- التغيرات المزاجية  حيث تُصاب المرأة ببعض التغيرات في المزاج نتيجة الاكتئاب الذي تعاني منه في هذه المرحلة 2- الشعور بالحزن والقلق والضغط النفسي 3- البكاء دون سبب واضح 4- صعوبات في النوم والأكل الفرق بين اكتئاب ما بعد الولادة والكآبة النفاسية  الكآبة النفاسية هو مصطلح يتم استخدامه لوصف التغيرات المزاجية المعتدلة ومشاعر القلق والتعاسة والإرهاق التي تعاني منها العديد من النساء خلال أول أسبوع بعد الإنجاب بينما في حال ما كانت التغيرات المزاجية ومشاعر القلق أو التاعسة الشديدة أو استمرت لأكثر من أسبوعين، ففي هذه الحالة من الممكن أن تكون المرأة مصابة باكتئاب ما بعد الولادة،

أعراض اكتئاب ما بعد الولادة Read More »

اكتئاب_ما_بعد_الولادة

علاج اكتئاب ما بعد الولادة

بحسب منظمة الصحة العالمية فإن هناك ما يقارب من 13% من النساء يصبن باكتئاب ما بعد الولادة، كما ترتفع هذه النسبة في الدول النامية لتصل إلى 16%، فما أهم طرق علاج اكتئاب ما بعد الولادة اكتئاب ما بعد الولادة  يُعد اكتئاب ما بعد الولادة من أكثر الأمراض العقلية شيوعًا بعد الولادة، حيث تتأثر كل امرأة من كل 7 إلى 10 سيدات بهذا المرض بعد الولادة، وخلال العامين الأولين بعد ولادة الطفل وتجدر الإشارة إلى أنه من الممكن أن يحدث اكتئاب ما بعد الولادة بعد ولادة أي طفل، وليس فقط بعد ولادة الطفل الأول، كما ننوه أيضًا إلى أنه قد يظهر بعد أيام قليلة من الولادة أو حتى بعد أشهر، لكنه في معظم الحالات يحدث في غضون أربعة أسابيع بعد الولادة أسباب اكتئاب ما بعد الولادة يعتبر السبب الدقيق الذي يقف وراء اكتئاب ما بعد الولادة غير معروف، لكن هناك مجموعة من العوامل تساهم في حدوثه، تشمل أهمها ما يلي 1- التغيرات الهرمونية 2- انخفاض مستويات هرمونات الغدة الدرقية 3- القلق 4- اضطرابات الهوية والصورة الذهنية  5- اكتئاب ما بعد الولادة حدث في حمل سابق 6- مشاكل مرتبطة بالحمل مثل الولادة قبل الأوان أو ولادة طفل مصاب بعيوب خلقية  7- مشاكل الرضاعة الطبيعية أعراض اكتئاب ما بعد الولادة تشمل أهم أعراض اكتئاب ما بعد الولادة ما يلي 1- التقلبات المزاجية 2- سهولة الاستثارة 3- الحزن والقلق 4- الشعور بالضغط الشديد 5- صعوبة النوم 6- البكاء 7- انخفاض التركيز 8- عدم القدرة على التمتع بالأشياء المبهجة 9- انخفاض مستوى احترام الذات والثقة بالنفس 10- تغير الشهية 11- صعوبة التعلق بالطفل علاج اكتئاب ما بعد الولادة يتم علاج اكتئاب ما بعد الولادة بناء على نوع الأعراض وشدتها، وبشكل عام تشمل خيارات العلاج ما يلي أولًا: العلاج النفسي يشتمل العلاج النفسي على التحدث مع أخصائي نفسي، حيث يعمل على تعليم المريض استراتيجيات تساعد المريض على تغيير طريقة التفكير التي تتسبب في الاكتئاب ثانيًا: العلاج الدوائي تعتبر مضادات الاكتئاب أكثر أنواع أدوية اكتئاب ما بعد الولادة استخدامًا، لكن تجدر الإشارة إلى أن استخدام هذه الأدوية يتطلب مدة تتراوح ما بين 6 -8 أسابيع حتى يتم ملاحظة فعاليتها بشكل آمن  دواء بريكسانولون يعد دواء بريكسانولون من الأدوية التي تم تناولها عن طريق الوريد على مدار 60 ساعة، لكننا إذ ننصح بأن يتم تناول هذا الدواء تحت إشراف الطبيب لما له من آثار جانبية خطيرة، حيث يوصى به في الغالب بالنسبة للأشخاص الذين لا يستجيبون للعلاجات الأخرى، كما ننصح بتجنب استخدامه أثناء الحمل والرضاعة ثالثًا: العلاج الهرموني في بعض الحالات من الممكن أن يشتمل علاج اكتئاب ما بعد الولادة على العلاج الهرموني بالاستروجين، وذلك نتيجة انخفاض هرموني الاستروجين والبروجسترون بشكل كبير بعد الولادة رابعًا: العلاج بالصدمات الكهربائية في الحالات التي توصف بالشديدة يتم اللجوء إلى هذا النوع من العلاج، وقد يتم استخدامه بمفرده أو بالتزامن مع علاجات أخرى علاج اكتئاب ما بعد الولادة بالاعشاب هناك مجموعة من الأعشاب تُساعد في علاج اكتئاب ما بعد الولادة، تشمل أهمها ما يلي 1- الزعفران يحتوي الزعفران على فيتامين ب والعناصر التي ترفع نسبة السيروتونين في الدماغ، الأمر الذي يعمل على تحسين المزاج بصورة طبيعية 2- الشعير يعمل الشعير على علاج نوبات القلق بالتدريج لدى المرأة بعد الولادة، كما أنه يزيد من إدرار اللبن ويخلص الجسم من السموم،  3- الهليون يعد الهليون من النباتات التي يهتم بها الكثير من الأشخاص، لكنه يحتوي على نسبة كبيرة من حمض الفوليك ومادة التربتوفان التي تعمل على علاج الكآبة والتوتر النفسي بطريقة طبيعية وبدون آثار جانبية علاج اكتئاب مابعد الولادة بدون أدوية هناك بعض النصائح التي من خلالها نستطيع علاج اكتئاب ما بعد الولادة في المنزل، تشمل أهمها ما يلي 1- ممارسة التمارين الرياضية بانتظام 2- اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن 3- الحصول على قسط كاف من النوم 4- الحرص على التواصل مع العائلة والأصدقاء وطلب المساعدة منهم في حال ما لزم الأمر 5- الاسترخاء والراحة وقت نوم الطفل بدلًا من القيام بالأعمال المنزلية،  6- تجنب العزلة ومشاركة المشاعر مع أفراد الأسرة والأصدقاء

علاج اكتئاب ما بعد الولادة Read More »

أعراض اكتئاب الحمل

اعراض اكتئاب الحمل

من المفترض أن يكون الحمل من أكثر الأوقات سعادة التي تمر بها المرأة، ومع ذلك فإن هذه المرأة قد تسبب لها بعض الخوف والقلق والضغط العصبي، كما لا تنجو بعض السيدات من اكتئاب الحمل، فما اعراض اكتئاب الحمل وأسبابه وطرق علاجه، وهل يؤثر على الجنين؟ اكتئاب الحمل اكتئاب الحمل هو اكتئاب يُصيب المرأة أثناء الحمل، الأمر الذي يؤثر على حالة الأم المزاجية والنفسية وعادت النوم والشهية، كما أنه ربما يؤثر على الطفل في حال ما ترك دون علاج وتجدر الإشارة إلى أن إصابة بعض السيدات باكتئاب الحمل أثناء فترة الحمل ليس بالأمر المفاجئ، لكن غالبًا لا يتم تشخيصه جيدًا أثناء فترة الحمل، بسبب اعتقاد الناس أنه مجرد نوع من عدم التوازن الهرموني متى يبدأ اكتئاب الحمل  من الممكن أن تُصاب المرأة أثناء الحمل باكتئاب الحمل في أي فترة من فترات الحمل، وفي هذا السياق أشارت دراسة نشرت في مجلة الاضطرابات العاطفية عام 2009م ارتفاع معدل الإصابة باكتئاب الحمل في الشهور الأولى من الحمل، بينما اشارت دراسة اخرى عام 2021 نشرت في مجلة حدود الصحة العامة إلى ارتفاع معدلات حدوث اكتئاب الحمل في الشهور الأخيرة من الحمل أسباب اكتئاب الحمل كما قلنا اكتئاب الحمل هو حالة نفسية يمكن أن تصيب النساء أثناء فترة الحمل. هناك عدة أسباب محتملة لاكتئاب الحمل، ومن بين هذه الأسباب: 1- التغيرات الهرمونية يحدث تغير كبير في مستويات الهرمونات أثناء الحمل، وهذه التغيرات يمكن أن تؤثر على النشاط العصبي والتوازن النفسي للمرأة، مما يزيد من احتمالية حدوث الاكتئاب. 2- الضغوط النفسية والعاطفية قد يواجه النساء ضغوطًا نفسية وعاطفية مرتبطة بالحمل، مثل القلق بشأن صحة الجنين، أو الشعور بالقلق من قدرتهن على رعاية الطفل بعد الولادة، أو الاستعداد النفسي للحياة الجديدة كأم. هذه الضغوط يمكن أن تتسبب في ظهور أعراض الاكتئاب. 3- تغيرات الجسد والشكل يمكن أن يعاني النساء من عدم الرضا عن تغيرات جسدهن خلال فترة الحمل، مما يؤدي إلى انخفاض مستوى الثقة بالنفس وظهور أعراض الاكتئاب. 4- التوتر والضغوط الاجتماعية قد يواجه النساء ضغوطًا اجتماعية وتوترات مرتبطة بالحمل، مثل التوقعات الاجتماعية، والضغوط المالية، والتغييرات في العلاقات الشخصية. كل هذه العوامل يمكن أن تزيد من احتمالية حدوث الاكتئاب. 5- العوامل الوراثية والتاريخ العائلي قد تكون للعوامل الوراثية دور في زيادة عرضة المرأة للاكتئاب أثناء الحمل، وقد يكون لتاريخ الاكتئاب في العائلة تأثير على احتمالية حدوث الاكتئاب أيضًا. مهمة معرفة أن الاكتئاب خلال الحمل قد يكون نتيجة لتداخل هذه العوامل المختلفة، ويجب أن يتم التعامل معه بجدية. إذا كانت لديك أعراض الاكتئاب أثناء الحمل، يُنصح بالتحدث إلى مقدم الرعاية الصحية الخاص بك للحصول على التشخيص الصحيح والدعم المناسب. اعراض اكتئاب الحمل في حال ما ظهرت هذه الأعراض على المرأة الحامل لمدة أسبوعين أو أكثر، فإنه من الممكن أن تكون هذه المراة مصابة بالاكتئاب، وبشكل عام تشمل أهم هذه الأعراض ما يلي  1- الحزن المستمر 2- النوم القليل جدًا أو الكثير جدًا 3- كثرة البكاء والغضب من أبسط الأمور 4- الشعور بالوحدة وتدني تقدير الذات 5- فقدان الاهتمام أو عدم الرغبة في ممارسة الأنشطة التي كانت المرأة الحامل تستمتع بممارستها من قبل 6- الشعور بالذنب 7- اضطرابات النوم 8- فقدان الشهية أو زيادتها 9- القلق والخوف المزمن 10- تغيير عادات الأكل 11- أعراض جسدية مثل الصداع وألم البطن 12- عدم اتباع الإرشادات الصحية أثناء الحمل 13- التفكير في الانتحار اعراض اكتئاب الحمل في الشهر السابع في الشهر السابع من الحمل، يمكن أن تظهر اعراض اكتئاب الحمل وتشمل ما يلي: 1- الحزن المستمر أو الشعور بالكآبة قد تشعرين بالحزن أو الاكتئاب بشكل مستمر دون سبب واضح. قد يكون من الصعب عليك الاستمتاع بالأنشطة التي كنت تستمتع بها في السابق. 2- فقدان الاهتمام والتشتت الذهني قد تجدين صعوبة في التركيز والتركيز على المهام اليومية. قد تفقد الاهتمام بأنشطتك المفضلة وتجد صعوبة في إكمال المهام. 3- الشعور بالتعب والإرهاق قد تشعرين بالتعب والإرهاق الشديدين حتى في الأنشطة البسيطة. قد تصعب عليك النوم بشكل جيد وتشعرين بالارتباك والقلق الزائد في الليل. 4- التغيرات في الشهية قد يحدث تغير في الشهية الغذائية، حيث يمكن أن تشعري بفقدان الشهية أو زيادة الشهية. يمكن أن يؤدي ذلك إما إلى فقدان الوزن أو زيادة الوزن. 5- الشعور بالذنب والقلق الزائد قد تشعرين بالذنب الزائد والشعور بالقلق بشأن قدرتك على رعاية الطفل المقبل. قد تشعرين بالتوتر الزائد والقلق بشأن المستقبل والمسؤولية القادمة. 6- التفكير السلبي والأفكار الانتحارية قد تشعرين بتفكير سلبي مستمر، وقد تعاني من أفكار انتحارية. إذا كانت لديك أفكار من هذا النوع، فمن المهم أن تطلبي المساعدة الفورية من مقدم الرعاية الصحية. إذا كنت تشعرين بأي من هذه الأعراض، فمن الضروري أن تتحدثي مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بك للحصول على التقييم والدعم المناسب. يمكن للمقدم الصحي أن يوجهك للخدمات والموارد المتاحة لمساعدتك في التعامل مع اكتئاب الحمل. تشخيص اكتئاب الحمل يعتمد تشخيص اكتئاب الحمل على التاريخ الطبي والفحص البدني للمريض، ومن ثم تقييم الأعراض بناء على المعايير الواردة في الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات النفسية للاكتئاب أو مقياس إدنبرة لاكتئاب ما بعد الولادة  علاج اكتئاب الحمل علاج اكتئاب الحمل يتطلب نهجًا متعدد الأوجه يشمل الرعاية النفسية والدعم الاجتماعي. إليك بعض الإجراءات التي يمكن اتخاذها لعلاج اكتئاب الحمل: 1- الدعم النفسي تحدثي مع شريكك أو أفراد عائلتك أو أصدقائك المقربين حول مشاعرك وأعراضك. قد يكون من المفيد أيضًا التحدث مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بك أو البحث عن مجموعات دعم للنساء اللواتي يعانين من اكتئاب الحمل. 2- الرعاية النفسية العلاج النفسي، مثل العلاج السلوكي المعرفي (CBT)، يمكن أن يكون فعالًا في علاج اكتئاب الحمل. يعمل العلاج السلوكي المعرفي على مساعدتك في تحديد الأفكار السلبية وتغييرها وتعلم استراتيجيات التعامل الإيجابي. 3- النشاط البدني ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة بانتظام قد تساعد في تحسين المزاج والتخفيف من أعراض الاكتئاب. استشر مقدم الرعاية الصحية الخاص بك لمعرفة الأنشطة البدنية المناسبة لك خلال فترة الحمل. 4- الراحة والاسترخاء ممارسة تقنيات الاسترخاء مثل التأمل والتنفس العميق واليوغا يمكن أن تساعد في تخفيف التوتر وتحسين الحالة المزاجية. 5- الدعم الغذائي تناول نظام غذائي متوازن وصحي يحتوي على العناصر الغذائية اللازمة يمكن أن يكون مفيدًا. قد ينصحك مقدم الرعاية الصحية بتناول مكملات فيتامينات ومعادن إذا كانت هناك نقص في التغذية. 6- الدواء في بعض الحالات الشديدة، قد يقترح مقدم الرعاية الصحية البدء في العلاج الدوائي لعلاج اكتئاب الحمل. يجب استشارة الطبيب قبل تناول أي أدوية أثناء الحمل. الوقاية من اكتئاب الحمل هناك بعض الطرق التي من الممكن أن تُساهم في تجنب الإصابة باكتئاب الحمل، تشمل أهمها ما يلي 1- الاهتمام والحرص على ممارسة التمارين

اعراض اكتئاب الحمل Read More »

Scroll to Top